الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020

الأهلي والزمالك من أجل نهائي مصري إفريقي تاريخي

الأهلي والزمالك من أجل نهائي مصري إفريقي تاريخي


يستقبل الأهلي المصري نظيره الوداد المغربي الجمعة في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا ، وكان الأهلي قد تغلب على الوداد في ميدانه 2-0 في الذهاب .



ويملك الأهلي أفضلية تجعله الأقرب للوصول إلى النهائي 14 في تاريخه ، فالتعادل أو الخسارة بهدف كافية لمرور رفقاء علي معلول للمباراة النهائية .

وكانت آخر مرة وصل فيها الأهلي للنهائي سنة 2018 ، حين خسر اللقب لصالح الترجي التونسي ، كما تعد سنة 2013 آخر مرة توج فيها الأهلي بطلا لإفريقيا ، على حساب أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي .
من جانب آخر يستضيف الزمالك نظيره الرجاء المغربي في اليوم الموالي ، بعد خسارة الفريق المغربي على أرضه ذهابا 1-0 .

وتمكن الزمالك من خطف الإنتصار بفضل هدف أشرف بن شرقي ، الذي منح الأفضلية لفريقه إيابا ، ويكفي الزمالك التعادل بأي نتيجة للوصول إلى النهائي ، الذي غاب عنه منذ 2016 ، حين خسر النهائي أمام ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي .

وكان آخر مرة توج فيها الزمالك بطلا لإفريقيا سنة 2002 ، على حساب منافسه القادم الرجاء المغربي .

وإذا ما وصل الفريقان المصريان للنهائي فستكون أول مواجهة مصرية إفريقية في التاريخ ، كما أنها ستجمع أكثر من حمل ألقاب في البطولة ، كون الأهلي صاحب الثمانية ألقاب يليه الزمالك بخمسة ألقاب .

الأحد، 18 أكتوبر 2020

النحس يطارد ألكانتارا في ليفربول

 

النحس يطارد ألكانتارا في ليفربول

بعد تألقه اللافت في صفوف بايرن ميونيخ وحصده لقب دوري الأبطال مع البافاري ، والثنائية المحلية في ألمانيا ، إنتقل تياغو ألكانتار إلى ليفربول في صفقة أعتبرت بالقوية في الليفر ، كون الأحمر يعاني من غياب لاعب ثقيل في هذا المركز . 


ويبدو أن ألكانتارا غير محظوظ منذ وصوله إلى ليفربول ، حيث شارك لدقائق معدودة قبل إصابته بفيروس كورونا . 


وتأمل ألكانتارا في العودة للعب بعد فترة التوقف الدولي ، وهو ما حدث ، حيث أشركه كلوب في مباراة إيفرتون ، لكن فرحة ألكانتارا بالعودة لم تدم طويلا ، فبعد إنتهاء المباراة شعر ألكانتارا بآلام ، بعد التدخل القوي من البرازيلي ريشارليسون ، الذي نال البطاقة الحمراء . 

وأوضح ألكانتارا بعد خروجه أنه شعر بالآلام في مكان الإصابة ، وهو ما أكده كلوب الذي قال بأن ألكانتارا قد يكون تعرض لإصابة ، وسنرى ما الذي سيحدث بعد الكشف عن حجمها ، وباتت مشاركة ألكانتارا مع ليفربول مهددة ، إذا ما كشفت الفحوصات عن إصابة قوية . 


يذكر أن المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك تعرض لإصابة قوية إستدعت خروجه في الدقيقة 11 ، ليحل مكانه جوزيف غوميز .  


للإشارة فإن لقاء ليفربول إيفرتون إنتهى بالتعادل 2-2 ، ليحافظ التوفيز على الصدارة من ثلاث إنتصارات وتعادل .

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020

ديربي الغضب يتصدر الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي

ديربي الغضب يتصدر الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي


 تعود عجلة الدوري الإيطالي للدوران السبت المقبل ، بعد إنتهاء مرحلة التوقف الدولي ، وتتصدر مواجهة إنتر ميلان وضيفه إي سي ميلان المشهد في الجولة الرابعة .


ويسعى إي سي ميلان للحفاظ على سلسلة نتائجه الإيجابية ، حيث لم يخسر منذ إستئناف النشاط الكروي الموسم المنصرم ، ويحتل الصدارة مناصفة مع أتلانتا بثلاث إنتصارات .  


ويدخل أنتر ميلان المواجهة وهو في المركز الرابع من فوزين وتعادل ، وسيسعى لكسر سلسلة غريمه ، الذي فاز عليه في آخر مواجهة بين الفريقين 4-2 ، في التاسع من فبراير الماضي .


وتلقى ميلان دفعة قوية بعودة قائده ومدافعه رومانيولي ، الذي غاب عن الفريق منذ يوليو الماضي للإصابة . 

مواجهات إي سي ميلان وأنتر ميلان دائما ما كانت تحمل معها الإثارة والندية ، وتعود أول مواجهة بين الفريقين في لقاء ودي عام 1908 ، وفاز إي سي ميلان 2-1 ، ليكرر إي سي ميلان فوزه على الإنتر في لقاء رسمي سنة 1909 بنتيجة 3-2 . 


ويعتبر جيوزيبي مياتزا أكثر من سجل في الديربي في كل المواجهات بعشرين هدفا ، كما يعتبر شيفشينكو هداف المواجهات الرسمية ب14 هدفا ، ويعود أسرع هدف سجل في الديربي لأسطورة إنتر ميلان ساندرو مازولا بعد 13 ثانية فقط .


ويعود أكبر فوز لإي سي ميلان 6-0 سنة 2001 ، كما تعد نتيجة 5-0 أكبر فوز للغريم أنتر ميلان عام 1910 .

الأحد، 11 أكتوبر 2020

الخضر يواجهون المكسيك من أجل رقم قياسي تاريخي

الخضر يواجهون المكسيك من أجل رقم قياسي تاريخي


 يستعد المنتخب الجزائري لملاقاة نظيره المكسيكي الثلاثاء في لاهاي الهولندية ، في مباراة ودية ، ضمن إستعدادات المنتخبين لتصفيات كأس العالم .


وتدخل الجزائر المباراة بعد فوزها الأخير على نيجيريا 1-0 ، في المباراة الودية التي أقيمت بالنمسا .


ويملك محاربي الصحراء سلسلة مميزة من الإنتصارات ، حيث لم يخسر أشبال بلماضي في 19 مباراة ، وستكون مباراة المكسيك التي تحتل المرتبة 11 عالميا التحدي الأقوى للخضر للوصول ل20 مباراة ، وهو ما أكده بلماضي على أن الجزائر تسعى لتتسيد القارة الإفريقية .


ويملك المنتخب الألماني أكبر سلسلة من اللاهزيمة ب23 مباراة ، ولم يتبقى للجزائر سوى 4 مباريات للوصول لهذا الرقم .

وتعود آخر خسارة للجزائر يوم 16 أكتوبر 2018 ، ضمن تصفيات أمم إفريقيا ضد المنتخب البنيني ، كما لم تخسر المكسيك في آخر سبع مباريات ، وتعود آخر خسارة لممثل أمريكا الشمالية يوم 11 سبتمبر 2019 ، أمام الأرجنتين برباعية بيضاء .


وسيدخل المنتخب الجزائري بتشكيلته الإعتيادية ، عدا بعض العناصر التي أكملت إلتحاقها مؤخرا بأندية جديدة على غرار بلعمري ، وهو ما أكده بلماضي الذي قال بأن الخضر سيواجهون المكسيك بعناصر مختلفة . 


للتذكير فإن المباراة ستجرى يوم الثلاثاء 13 أكتوبر بداية من الساعة الثامنة بتوقيت الجزائر .

الجمعة، 9 أكتوبر 2020

مواجهة جزائرية نيجيرية بذكريات مصرية

 

مواجهة جزائرية نيجيرية بذكريات مصرية

يواجه المنتخب الجزائري نظيره النيجيري اليوم في مباراة ودية بالنمسا ، من دون جمهور إلتزاما بالإجراءات الوقائية .


وتعود آخر مواجهة بين المنتخبين صيف 2019 في مصر ، في نصف نهائي كأس أمم إفريقيا ، أين تخطى الخضر النيجيريين بهدف محرز في الوقت بدل الضائع ، ليتوج الخضر فيما بعد باللقب .


وتأتي المباراة في إطار إستعدادات المنتخبين للإستحقاقات القادمة ، أبرزها تصفيات كأس العالم .


وأعلن بلماضي عن قائمة من 23 لاعب على رأسها نجم مانشستر سيتي رياض محرز ، وخلت القائمة من أسماء لاعبين تعودوا على التواجد مع المنتخب ، أبرزهم بلايلي وبلعمري المنضم حديثا لنادي ليون . 

وكان وراء عدم إستدعاء هاته العناصر ، هو إستمرار بحث هؤلاء اللاعبين على أندية للعب ضمن صفوفها . 


كما شهد حضور بونجاح أزمة في التأشيرة ، وتم تعويضه بأسامة درفلو الناشط في فيتسه أرنهيم الهولندي ، قبل أن تحل أزمته ويلتحق بمعسكر الجزائر ، وتم إستبعاد كل من زفان وفرحات للإصابة . 


هذا وقد تم تغيير ملعب المواجهة من ملعب جاك ليمانس إلى ملعب ورثيرسي ، بطلب من الإتحاد الجزائري في محاولة للعب على أرضية أفضل .


للتذكير فإن مواجهة الجزائر نيجيريا ستجرى على الساعة 19:30 بتوقيت الجزائر .

الأربعاء، 7 أكتوبر 2020

2020 سنة كروية سيخلدها التاريخ
2020 سنة كروية سيخلدها التاريخ طويلا


 في بداية جانفي 2020 كانت الأمور كلها تسير على ما يرام في مختلف الملاعب العالمية ، فجأة ومن غير سابق إنذار غيرت جائحة كورونا خريطة الرياضة في العالم ، حيث أصدرت مختلف الحكومات تعليمات بإخلاء الملاعب من الجماهير ، وإيقاف النشاط الكروي مع بداية شهر مارس ، أين إشتدت الأزمة وبلغت ذروتها .


لم يكن أمام إتحادات الكرة إلا إتخاد حلول طارئة لإنقاذ الإقتصاد الكروي ، وذلك بإستئناف النشاط الكروي خوفا من إفلاس الأندية .


و أستئنف النشاط الكروي في الصيف ، بإجراء تغييرات على اللعبة ، خوفا على سلامة اللاعبين ، حيث يمكن للفريق إجراء 5 تبديلات مع وقت مستقطع في كل شوط ، وهاته الحادثة من بين الحوادث التي سيسجلها التاريخ .


مع مرور الجولات شهد العالم على تغير في خريطة اللعبة للكثير من الأندية ، فمنهم من تضرر ونزل مستواه ، ومنهم من وصل لقمة العطاء ، وكأن الأزمة شحنت بطاريات اللاعبين في هاته الأندية ، منها ريال مدريد الذي توج باللقب ولم يخسر أي مباراة بعد العودة ، كذلك ميلان الإيطالي الذي هو الآخر لم يفرط في أي 3 نقاط منذ إستئناف النشاط الرياضي . 

2020 سنة كروية سيخلدها التاريخ


وبعد إنتهاء الدوريات توجهت الأندية لخوض غمار دوري الأبطال في دورة مجمعة من مباراة واحدة إقصائية ، وشهدت هذه الدورة قنبلة من العيار الثقيل ، حيث خسر برشلونة أمام بايرن ميونيخ 8-2 في ربع نهائي دوري الأبطال .

هزيمة كانت كفيلة بإحداث زلزال داخل أسوار القلعة الكاتالونية ، و أطاح النادي بأسماء العديد من اللاعبين ، يتقدمهم سواريز ، وسكرتير النادي أبيدال ، وشهد النادي على أزمة بين الإدارة وميسي حيث طالبهم بالرحيل .


وإمتدت آثار هذه الأزمة إلى الموسم الجديد ، الذي كان فيه شهر أكتوبر مسرح لأحداث ستبقى خالدة في الذاكرة ، كانت بدايته سقوط مانشستر سيتي 5-2 أمام ليستر سيتي في ميدانه ، وهي أثقل نتيجة يتلقاها بيب غوارديولا في مسيرته التدريبية .


ورافق هذا السقوط للسيتي سقوط مدوي لمانشستر يونايتد أمام توتنهام 6-1 على أرضه ، وفي نفس يوم سقوط مانشستر سقط غريمه ليفربول 7-2 أمام أستون فيلا ، هزيمة بسباعية لليفربول لم تتحقق منذ 1963 . 

 

هزائم من العيار الثقيل تلك التي ترسمت في تواريخ الأندية ، ولم ينتهي بعد ما تبقى من نشاط في سنة 2020 ، وربما سنشهد في الأيام القادمة هزائم أثقل ، لتكون هذه السنة فريدة بأرقامها وبأحداثها الكروية . 

الاثنين، 5 أكتوبر 2020

كومان يفشل في أول إختبار قوي والريال يمارس هوايته القديمة
برشلونة يتعادل مع ضيفه إشبيلية 1-1 في أول إختبار قوي لكومان
في أول إختبار قوي تحت قيادة كومان ، تعادل برشلونة وضيفه إشبيلية 1-1 ، في المباراة التي أقيمت ضمن فعاليات الجولة 5 من الدوري الإسباني .

ويتساوى برشلونة وإشبيلية في عدد النقاط ، ولكل منهما 7 ، من فوزين وتعادل مع فراق الأهداف لبرشلونة ، صاحب المركز 5 يليه إشبيلية في المركز 6 . 

ومن خلال سير اللقاء إتضح للجميع فقر المدرب كومان تكتيكيا ، كذلك التحفظ الهجومي الذي بدى عليه البارصا ، الغير متعود على الإكتفاء بالدفاع وإنتظار صافرة الحكم ، عكس إشبيلية الذي ظهر أقوى في الشوط الثاني خاصة ، وكثف من ضغطه على دفاعات برشلونة .  

التحفظ الذي أظهره برشلونة يجسده ضعف دكة الإحتياط في الفريق ، والإفتقار لعناصر قادرة على صنع الفارق ، خاصة أن اللاعبين أغلبهم صغار في السن وعديمي الخبرة ، فنزول المنضم حديثا الأمريكي داست وبيانيتش وبيدري لم يترك بصمة في الفريق .

ويبدو أن عملا كبيرا ينتظر كومان لإنقاذ ما يمكن إنقاذه ، خاصة أن برشلونة مقبلة على تحديات كبيرة ، أولها الكلاسيكو يوم 25 أكتوبر ضد الغريم ريال مدريد ، وبداية المنافسة في دوري المجموعات من دوري أبطال أوروبا هذا الشهر . 
ريال مدريد يفوز على مضيفه ليفانتي 2-0
من جانب آخر ليس الحال أفضل في ريال مدريد الذي ما زال يعاني من أجل الفوز ، وفي كل مباراة يتأكد للجميع أن الريال يعاني هجوميا . 

ففي اللقاء أمام ليفانتي بدى الفريق ككل مهتز ، لا من ناحية الإنسجام ، ولا من ناحية القدرة على الخروج بالكرة من الخلف والوصول بها لمنطقة الخصم ، وحتى بعد تسجيل الريال للهدف الأول عن طريق فينسيوس ، فليفانتي أمطر دفاعات الريال بسيل من الهجمات ، ولولا براعة كورتوا لأستقبلت شباك الملكي أكثر من هدف . 

للتذكير فإن ريال مدريد فاز بهدفين لصفر ، وسجل الأول فينسيوس في الدقيقة 16 ، وأضاف بن زيما الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني ، ليتصدر الريال الدوري ب10 نقاط ، من 3 إنتصارات وتعادل ، ويستقبل ريال مدريد في الجولة القادمة ضيفه قادش الصاعد حديثا يوم 18 أكتوبر .

الأحد، 4 أكتوبر 2020

في يوم تاريخي : سقوط ليفربول بالسباعية وتوتنهام يقسو على يونايتد بسداسية
توتنهام يقهر مانشستر يونايتد بسداسية تاريخية
في يوم لن يمحى من ذاكرة البريميرليغ ، سحق توتنهام مضيفه مانشستر يونايتد بستة أهداف لهدف ، وتمكن أستون فيلا من قهر ليفربول بسبعة أهداف لهدفين ، في سيناريو لم يكن أشد المتشائمين يتوقع حدوثه . 

كان أولد ترافورد اليوم شاهدا على خسارة مهينة لأشبال المدرب سولسكاير ، الذين لم يستوعبوا ما حدث . 

البداية كانت من جانب يونايتد ، حيث لم تمر سوى دقيقتين ليتحصل على ركلة جزاء نفذها برونو فيرناندز بنجاح ، ليرد توتنهام سريعا عن طريق نودمبيلي ، الذي عدل النتيجة في الدقيقة 4 .

ولم تمر سوى ثلاث دقائق ، ليتمكن الكوري الجنوبي هيونغ مين سون من إضافة الثاني ، ومع مرور الدقائق إزدادت أوجاع يونايتد بطرد المهاجم أنتوني مارسيال في الدقيقة 28 ، وبعدها بدقيقتين أضاف هاري كين الثالث لتوتنهام ، ليعود سون ويضيف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 37 ، وعلى هاته النتيجة إنتهى الشوط الأول .

في الشوط الثاني لم يتمكن يونايتد من مجاراة توتنهام ، خاصة أنه عانى من النقص العددي ، ليضاعف سيرج أورييه الغلة لتوتنهام بالهدف الخامس في الدقيقة 51 ، وتحصل هاري كين على ضربة جزاء نفذها بنجاح في الدقيقة 79 ، ليضيف الثاني له والسادس لفريقه ، وينتهي اللقاء على هزيمة تاريخية لمانشستر يونايتد .  

وعلق مدرب يونايتد سولسكاير على الهزيمة واصفا الخسارة باليوم الأسوأ ، وأن النقص العددي ليس عذرا لخسارة فريقه المذلة ، من جانبه عبر مورينيو عن سعادته بالفوز على يونايتد ، وقال بأن هذا اليوم تاريخي ولن يتكرر دوما . 
أستون فيلا يهين ليفربول بسباعية
وفي لقاء آخر أشبه بلقاء توتنهام ويونايتد ، تمكن أستون فيلا من تفجير مفاجأة من العيار الثقيل ، وأطاح بحامل اللقب ليفربول بسباعية لم يتمكن كلوب ولاعبوه من تصديق ما جرى ، وأمطر لاعبو فيلا دفاع ليفربول بوابل من الهجمات ، ولولا سوء الحظ في أكثر من مناسبة لكانت النتيجة أثقل .

سيناريو اللقاء بدأ في الدقيقة الرابعة ، حيث تمكن أولي واتكيز مسجل الهاتريك من إستقبال الكرة من زميله ، الذي خطفها بعد خطأ من حارس ليفربول أدريان ، ليسكنها واتكيز الشباك معلنا عن أول أهداف اللقاء . 

وعاد نفس اللاعب وأضاف الثاني في الدقيقة 22 ، وتمكن النجم المصري محمد صلاح من تقليص الفارق في الدقيقة 33 لليفربول بتسديدة يسارية قوية على يمين حارس أستون فيلا ، وبعدها بدقيقتين عاد أستون فيلا ليسجل الثالث عن طريق جون ماكجين . 

ولم تمر سوى أربع دقائق ليعود أولي واتكيز ليسجل الثالث له والرابع لأستون فيلا ، وينتهي الشوط الأول برباعية لواحد لصاحب الأرض . 

وعلى غير العادة لم يشهد أداء ليفربول في الشوط الثاني أي تغيير ، وظهر الليفر  مرهق بدنيا ، حيث لم يستطع لاعبوه مجاراة لعب الفيلا ، خاصة في الهجمات المرتدة ، التي كانت سلاحا فعالا للفريق المضيف . 

وتمكن روس باركلي من تسجيل الخامس لأستون فيلا في الدقيقة 55 ، بعدما أضاع فرصتين سهلتين قبل تسجيل الهدف ، وعاد النجم المصري صلاح ليقلص النتيجة لليفربول في الدقيقة 60 بعد تمريرة متقنة من فيرمينيو ، وإنهار ليفربول في ما تبقى من دقائق ، حيث إستقبل هدفين من جاك غريليش في الدقيقتين 66 و75 ، لينتهي اللقاء بسباعية لإثنين لأستون فيلا ، في ليلة لن ينساها عشاق الليفر طويلا .

السبت، 3 أكتوبر 2020

توهج أحد لاعبي البريميرليغ يحرج زيدان !!!
خاميس رودريغيز يتالق مع إيفرتون ويسجل ثالث أهدافه مع التوفيز
قدم لاعب ريال مدريد السابق ، والمنضم حديثا لإيفرتون الإنجليزي ، اليوم أمام برايتون لوحة فنية رائعة .

وسجل خاميس رودريغيز هدفين وصنع آخر ، ليرفع من حصيلته التهديفية لثلاثة أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز . 

وكان خاميس رودريغيز ضمن صفوف ريال مدريد ، لكن زيدان أخرج خاميس رودريغيز من حساباته ، لينضم لإيفرتون بطلب من مدربه السابق في ريال مدريد وبايرن ميونيخ كارلو أنشيلوتي .

وساهم رودريغيز في 6 أهداف ، في خامس ظهور له مع إيفرتون في كل المسابقات ، مسجلا 3 وصنع مثلهم لزملائه . 

ولعلى أداء خاميس سيجعل زيدان تحت الضغط ، خاصة أن الريال يعاني من عقم هجومي واضح ، وبات فوزه في المباريات بهدف واحد على الأكثر ، منذ إستئناف النشاط الرياضي الموسم الماضي .

للتذكير فإن إيفرتون فاز بأربعة أهداف لهدفين أمام برايتون ، ليعتلي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز بالعلامة الكاملة ، حيث حقق 4 إنتصارات في الجولات الأربع ، ويعود الفضل في ذلك للكولومبي رودريغيز ، بالإضافة للمهاجم الإنجليزي كالفيرت ليوين صاحب 6 أهداف .

الجمعة، 2 أكتوبر 2020

النصر للمحافظة على التاج السعودي وبيرسبوليس لتكرار إنجاز 2018
لقاء مثير يجمع النصر السعودي وبيرسبوليس الإيراني
في لقاء قوي ومثير ، يلتقي النصر السعودي نظيره بيرسبوليس الإيراني ، في مباراة نصف نهائي دوري أبطال آسيا ، المقامة بنظام الدورة المجمعة بالدوحة القطرية .

ويسعى النصر السعودي لتجاوز عقبة الفريق الإيراني للوصول إلى النهائي ، الذي غاب عنه منذ سنة 1996 ، حيث خسر النهائي آنذاك أمام سيونغنام الكوري الجنوبي .

ويعول النصر في مباراته الصعبة على هدافه المغربي عبد الرزاق حمد الله ، هداف البطولة بستة أهداف ، لدك المرمى الإيراني ، خاصة أنه يعرف الطريق جيدا لشباك الأندية الإيرانية ، التي سجل عليها 6 أهداف من 6 مواجهات مع أندية مختلفة . 

وصرح مدرب النصر أن اللقاء سيكون صعب ، ويتطلب تركيز عالي ، ومجهود مضاعف لتجاوز بيرسبوليس ، في ظل ميول التاريخ لصالح الأندية الإيرانية ، أمام الأصفر العالمي .

من جانب آخر صرح مدرب بيرسبوليس أن الفريق عليه أن يكون في قمة التركيز ، وأن اللاعبين يدركون صعوبة المواجهة ، لكنه إعتبر أن الوصول للنهائي ليس مستحيل ، رغم قوة النصر ، وأن فريقه لم يصل لقبل النهائي من باب الصدفة .

وكما يمتلك النصر آلة هجومية متمثلة في حمد الله ، يمتلك الفريق الإيراني مهاجم قوي متمثل في عيسى الكسير صاحب 4 أهداف ، ودفاع قوي إستقبل هدفين طوال مشوار الفريق في البطولة ، يقوده محمد حسين كاناني .

ويسعى النصر للوصول للمباراة النهائية والتتويج باللقب والحفاظ عليه في السعودية ، بعد أن توج به الهلال في نسخته الماضية ، وتصطدم طموحات العالمي ببيرسبوليس ، الذي وصل لنهائي نسخة 2018 ، لكنه خسر اللقب لصالح كاشيما أنتلرز الياباني .
قرعة مجموعات دوري أبطال أوروبا : مواجهة ثأرية ولقاء ميسي رونالدو الأبرز
لقاء برشلونة يوفنتوس وسان جيرمان يونايتد الأبرز في نتائج القرعة
أسفرت قرعة دوري المجموعات من دوري أبطال أوروبا عن مواجهات نارية ، لعلى أبرزها تلك التي تجمع يوفنتوس وبرشلونة ، وسبق للبارصا أن واجه يوفنتوس في مرحلة المجموعات من دوري الأبطال موسم 2017/2018 ، وإنتهى اللقاء لصالح برشلونة 3-0 في الكامب نو ، وتعادل الفريقان 0-0 إيابا . 

وقبل لقاء المجموعات ، وفي موسم 2016/2017 ، أقصى يوفنتوس برشلونة من ربع نهائي الأبطال ، بعد أن فاز عليه بثلاثية في الذهاب ، وتعادلا الفريقان 0-0 في الكامب نو . 

ولعلى أبرز ما سيجذب عشاق كرة القدم العالمية عامة ، والعربية خاصة ، لحضور مواجهتي الفريقين ، تواجد النجمين رونالدو وميسي ، إذا ما تم السماح في الأيام القادمة بحضور الجمهور . 

في سياق آخر تبرز مواجهة باريس سان جيرمان ومانشستر يونايتد كأحد أقوى اللقاءات في الدوري المجموعات ، وكان آخر مرة تواجه فيها الفريقان في دوري الأبطال موسم 2018/2019 في دور 16 .

وتمكن يونايتد من إقصاء سان جيرمان في مجموع المبارتين 3-3 ، حيث فاز باريس سان جيرمان 2-0 في ملعب أولترافورد ، ليتمكن يونايتد من قلب الطاولة على سان جيرمان في حديقة الأمراء 3-1 .

وسيسعى العملاق الباريسي للثأر من مانشستر يونايتد بعد الإقصاء ، عندما يلتقيان في وقت لاحق . 

وفي لقاءات أخرى يلتقي ريال مدريد وإنتر ميلان كأبرز مواجهات المجموعة الثانية ، وسيسعى الملكي للعودة لحصد اللقب بقيادة زيدان ، الفائز بها 3 مرات متتالية ، آخرها موسم 2017 .

وفي ما يلي نتائج قرعة دوري المجموعات من دوري أبطال أوروبا 2020/2021 : 


- المجموعة 1 : بايرن ميونيخ - أتلتيكو مدريد - ريد بول سالزبورغ - لوكوموتيف موسكو .

- المجموعة 2 : ريال مدريد - شاختار دونيتسك - انتر ميلان - بوروسيا مونشنغلادباخ . 

- المجموعة 3 : مانشستر سيتي - بورتو - أولمبياكوس - مارسيليا .  

- المجموعة 4 : ليفربول - أياكس - أتلانتا - ميتييلاند .

- المجموعة 5 : إشبيلية - تشيلسي - كراسنودار - رين .

- المجموعة 6 : زينيت سان بيترسبورغ  - بوروسيا دورتموند - لاتسيو - كلوب بروج .

- المجموعة 7 : يوفنتوس - برشلونة - دينامو كييف - فرينكفاروزي .

- المجموعة 8 : باريس سان جيرمان - مانشستر يونايتد - لايبزيغ - إسطنبول باشاك شاهير .



الخميس، 1 أكتوبر 2020

توهج كورتوا من أبرز ملامح فوز ريال مدريد على بلد الوليد
ريال مدريد يفوز على بلد الوليد بتألق الحارس كورتوا
مرة أخرى وبشق الأنفس ، فاز ريال مدريد على ضيفه ريال بلد الوليد بهدف لصفر ، حمل توقيع البديل فينسيوس جونيور في الدقيقة 65 .

وصعد ريال مدريد للمرتبة الثالثة في جدول الترتيب ، خلف خيتافي المتصدر وفالنسيا من فوزين وتعادل .

وبدى واضحا معاناة ريال مدريد هجوميا ، حيث لم يخلق الكثير من الفرص ، وظهر بن زيما بمستوى متواضع ، بينما لم يقدم يوفيتش ما يستحق الذكر ، مما جعل زيدان يخرجه من المباراة ويحل مكانه فينسيوس .

بالإضافة لفينسيوس ، حل أسينسيو مكان إيسكو ، وكارفاخال مكان أودريوزولا ، في محاولة من زيدان لتعديل مسار الفريق .

مع تغير خطة الفريق والضغط المدريدي ، أسفر عن هدف بعد دربكة في دفاع الضيف ، لينهي ريال مدريد اللقاء بهدف يتيم ، يكرر به عادته التي إستمرت منذ المباريات الأخيرة للريال الموسم المنصرم .

وكان أبرز ما في اللقاء تألق الحارس تيبو كورتوا ، الذي أنقذ الريال من إنفرادات و أهداف محققة ، لينال جائزة رجل المباراة ، و يسكت بذلك كل المشككين والمنتقدين في بداياته مع النادي ، ويؤكد مرة أخرى بأنه من أفضل حراس العالم .